اضرار ضغط الدم المرتفع – لهذه الأسباب ارتفاع ضغط الدم خطير

يحذر خبراء القلب من اضرار ضغط الدم المرتفع و أنه يجب أن يؤخذ ارتفاع ضغط الدم على محمل الجد.
يعتقد البعض أن ارتفاع ضغط الدم هو بسبب شعور غضب وليس مرضا خطيرا.

يحذر أخصائيو القلب من هذا الاعتقاد الخاطئ لأنه ليس من العبث ارتفاع ضغط الدم.
ارتفاع ضغط الدم هو عامل خطر رقم واحد في تطور مرض القلب القاتل.
وعلاوة على ذلك فإن #ارتفاع ضغط الدم طويل الأمد هو المسؤول عن تلف الأعضاء الذي لا يمكن إصلاحه داخل الجسم.

وفقا لرابطة ارتفاع ضغط الدم الألمانية يعاني حوالي ٢٠ إلى ٣٠ مليون شخص في ألمانيا من ارتفاع ضغط الدم.
وفقا للجمعية عدد الحالات غير المبلغ عنها مرتفع، لأن العديد من المرضى لا يعرفون مخاطر ضغط الدم أو لا يشعرون بهذه الإصابة.
وللتذكير فإن حوالي ٢٨ بالمائة من المرضى المعالجين يفشلون في الحفاظ على ضغط دمهم بشكل منخفض أو عادي.
هذا يعني مع الوقت تلف دائم للأعضاء أو نوبات قلبية أو سكتات دماغية أو فشل كلوي لا قدر الله.

يقول أحد المتخصصين في الجمعية الألمانية أن “كل ثاني أزمة قلبية وكل سكتة دماغية وكل خامس إخفاق كلوي يعود لإرتفاع ضغط الدم.”.
حتى أن منظمة الصحة العالمية قيمت المرض على أنه من أكبر المخاطر الصحية العالمية. ويفترض أن يزيد عدد المصابين به في المستقبل.
يذكر الخبير أن نصف جميع النوبات القلبية والسكتات الدماغية يمكن الوقاية منها إذا تم ضبط ضغط الدم بشكل جيد في الوقت المناسب.

اضرار ضغط الدم المرتفع

وفقا لخبراء رابطة ارتفاع ضغط الدم الألمانية، يؤدي ارتفاع ضغط الدم المستمر إلى تكلس وتقلص الأوعية الدموية (تصلب الشرايين).
كما تتأثر الشرايين التاجية.
الخطر الذي ينشأ من هذا: يتم إنسداد الأوعية مما يؤدي إلى نوبة قلبية أو سكتة دماغية.
حتى أن الأوعية الغير مسدودة تماماً تسبب حرجاً وإصابة خطيرة. عندما يتم نقل الدم بشكل أقل يضطر القلب الضخ بشكل مفرط لنقل الدم.
ونتيجة لذلك تزداد صلابة عضلة القلب وتكثفها مما يؤدي في النهاية إلى إنخفاض الأداء وتعب القلب.

سبب إنتشار ارتفاع ضغط الدم

يمكن تجنب ارتفاع ضغط الدم نظريا بسهولة.
يشير المتخصصون إلى أن قلة ممارسة التمارين الرياضية وزيادة الوزن وسوء النظام الغذائي والتوتر وزيادة استهلاك الكحول هي عوامل الخطر الرئيسية لارتفاع ضغط الدم.

التصنيفات

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *