البروكولي والقرنبيط يطولان من حياة المصابات بسرطان الثدي

أكل الكثير من الخضار يعتبر صحي جداً. دراسة أمريكية صينية اثبتت أن تناول المصابات سابقاً بسرطان الثدي الخضروات وخصوصاً البروكولي والقرنبيط مفيد جداً لصحتهم، لأن هذه الخضروات تساعد في زيادة صحة الإنسان وبالتالي الإطالة من عمره. هذا ما قاله باحثون من مركز فاندربيلت انجرام ومركز شانغهاى لمكافحة الامراض السرطانية والوقاية منها.

قام الباحثون بإشراك ٤٨٨٦ إمرأة اللواتي تم إكتشاف وتشخيص سرطان الثدي عندهن ما بين الأعوام ٢٠٠٢ و ٢٠٠٦. الباحثون قاموا بدراسة نوع وكمية الخضروات التي تم تناولها من المصابات.

اثبتت النتائج أن تناول الخضار بكميات كثيرة في الأشهر ال ٣٦ الأولى من تشخيص المرض له تأثير إيجابي على جداً على صحة المريضة وعلى إحتمال خطر الوفاة وأيضاً على تكرار ظهور الورم من جديد. الخضراوات التي لها تأثير مميز كانت القرنبيط والبروكلي والملفوف الصيني. حيث اظهرت النتائج أن النساء اللواتي تناولن من هذه الخضروات يومياً إنخفض عندهن خطر الوفاة بسرطان الثدي بنسبة ٦٢٪ في المئة، وبنسبة ٣٥٪ في المئة من إحتمال الإصابة مرة أخرى.

يعتقد العلماء أن سبب هذه الآثار الإيجابية على الصحة تكمن في وجود نسب عالية من مركبات كيميائية ثانوية في الخضار، التي لها تأثير وقائي لبعض أنواع السرطان كما تبين. طبعاً العلماء بحاجة إلى المزيد من الدراسة لتوضيح كمية هذه المواد الحيوية النشطة التي تحتويها هذه الخضروات وغيرها من العوامل التي تلعب دوراً في تأثير مضاد على السرطان.

المصدر:
Vanderbilt University Medical Center

التصنيفات

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

error: Content is protected !!