تأثير التوت على ضغط الدم – التوت البري يخفض الضغط في دراسة علمية

اثبتت دراسة علمية تأثير التوت على ضغط الدم حيث يقوم التوت البري (Blueberry) يقوم بتخفيض ضغط الدم عند المرضى الذين يعانون من إرتفاع في ضغط الدم بالإضافة إلى تحسين الية عمل الأوعية الدموية.

#التوت له تأثيرات صحية كبيرة بسبب المحتوى العالي من الانثوسيانين والبوليفينول، بالإضافة إلى دوره في تخفيض ضغط الدم كما تم إثباته فريق علمي في هذه الدراسة بقيادة سارة جونسون من جامعة ولاية فلوريدا. قامت الدراسة بإشراك ٤٨ من النساء كن يعانين من إرتفاع ضغط الدم في مستويات مختلفة بين الإرتفاع القليل والإرتفاع الكبير.

تأثير التوت

دامت الدراسة شهرين تناولن النساء التوت على شكل كبسولات مستخلص التوت بكمية تعادل تقريباً ٢٢ غراماً من التوت البري بشكل يومي دون أية تغيير آخر في نمط حياتهن المعتاد، وتم أيضاً قياس ضغط دم المشاركات في بداية ونهاية الدراسة. ومن أجل تقييم نتائج الدراسة تم منح مجموعة من المشاركات بدل عقاقير وهمية لا تأثير لها.

حسب ما ذكرته العالمة جونسون أن مستخلص التوت قام بخفض ضغط الدم الانقباضي بنسبة ٧ ملم زئبق وضغط الدم الانبساطي بمقدار ٥ ملم زئبق بالمقارنة مع المشاركات اللواتي لم يتناولن التوت. بالإضافة ذلك تم ملاحظة إنخفاض في سرعة موجة النبض (عمل من عوامل تسلب الأوعية) بنسبة ٩٧ سم / ثانية أو ٦٫٥ في المئة و أيضاً إرتفاع في تركيز أكسيد النيتريك (السيروم) الذي له أيضاً تأثيراً إيجابياً على الأوعية الدموية بنسبة ٦٨ في المئة. إنخفاض سرعة موجة النبض وزيادة تركيز النتريك يمكن أن يفسر الآثار المفيدة للتوت على ضغط الدم.

وفقا للدراسة يمكن أن يؤدي الاستهلاك اليومي من التوت إلى خفض ضغط الدم. الفريق العمي يرى في التوت على أنه “الغذاء الوظيفي” الذي يمكن أن يمنع أمراض القلب والأوعية الدموية على المدى الطويل. هذه الدراسة هو إثبات أخر لدور الأغذية الغنية بالفلافونويد في التأثير على خفض ضغط الدم.
بالإضافة إلى التوت يعتبر الكاكاو أو الشوكولاه الدكنة من الأغذية الغنية بالفلافونويد.

المصدر:
Journal of the Academy of Nutrition and Dietetics (2015; doi: org/10.1016/j.jand.2014.11.001)

التصنيفات

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

error: Content is protected !!