الجوز: قشرة صلبة وثمار غني بالعناصر الغذائية

يعد الجوز غني بالعناصر والمكونات المفيدة لصحة جسم الإنسان، لذلك على كل شخص الراغب في اتباع نظام غذائي متوازن وصحي تناوله.
قام الخبراء بإختيار شجرة الجوز شجر عام ٢٠٠٨ ولسبب وجيه ألا وهو أن هذه الشجرة ولسنين طويلة تنتج هذه الثمرة.

لخشب هذه الثمرة ميزة خاصة فهي ثقيلة ومتينة يصنع منها أثاث المنزل وآلات موسيقية وحتى بعض عناصر الساعة اليدوية وقطع شطرنج، لكنه ليس شهير بخشبه بل بثمره، الشجرة يمكن أن تثمر في السنة الواحدة ١٥٠ كيلو غرام منه.

وبسبب غناه بالمواد والمكونات الغذائية فريد من نوعه: يحتوي الجوز الواحد على حوالي ٦٠٪ في المئة من الدهون، والبروتين بنسبة ٢٠٪ والكثير من الفيتامينات (B1 و C) و البعض من الفيتامين (E و A و B2)، وكذلك الكثير من المعادن مثل البوتاسيوم والكالسيوم والحديد والمغنيسيوم والفسفور.

وبالإضافة إلى ذلك يساعد في الحفاظ على القلب ووظيفته. حفنة واحدة من الجوز أو تقريباً ٥٠ غرام منه يوفر الاحتياجات اليومية من العناصر الهامة مثل أوميغا ٣ أو الأحماض الدهنية الغير مشبعة. هذه الأحماض الدهنية الأساسية تقلل من مستوى الكوليسترول في الدم. ويتميز بغناه بعنصر الفيتامين E ويحتوي على كمية عالية من المواد المضادة للاكسدة التي يمكن أن تمنع الجذور الحرة وتحمي خلايا الجسم من التأكسد والتلف.

كل هذا يعد سبب كاف لوضع الجوز في قائمة النظام الغذائي.

التصنيفات

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق