الدوائر الداكنة أو السوداء حول العينين ليست دلالة على قلة النوم

الدوائر السوداء تحت عيني الأطفال التي نراها في بعض الأحيان ليست بالضرورة نتيجة قلة النوم.

في معظم الحالات وغالباً ما يكون السبب هو انسداد في الأنف، على سبيل المثال تظهر الدوائر السوداء تحت عيني الأطفال أيضاً نتيجة الإصابة لنزلات البرد المتكررة والتي غالباً ما تسبب في إنسداد الأنف كما يقول الدكتور أولريتش فيجيلر من الرابطة المهنية لأطباء الأطفال والمراهقين فى بيان صحفى.

سبب ظهور السواد هو تدفق الدم القاتم الذي يميل إلى السواد والذي يفتقر إلى الأكسجين تحت العيون، مما يجعل العروق في هذه المنطقة أكثر قتامة وأكبر حجماً. في بعض الأحيان ينسد الأنف أو أحد القنوات لأسباب عديدة منها بروز قطعة جلدية مما يصعب الإستنشاق عن طريق الأنف أو تعرض الطفل لسقوط وإصابة أنفه في الحدث. في هذه الحالات قد يضطر الطبيب إلى إدخال الطفل إلى غرفة العمليات لفتح المجال من جديد.

كما يمكن ملاحظة الدوائر السوداء في كثير من الأحيان عند الأطفال الذين يعانون من الحساسية. حيث يتم ملاحظة هذا السواد بشكل واضح عند الأطفال ذو البشرة البيضاء. هذا السواد يختفي إذا تم الشفاء من البرد أو عندما يتم معالجة الطفل من الحساسية.

ولكن هناك أسباب أخرى محتملة التي تؤدي إلى ظهور الدوائر الداكنة، “الدوائر السوداء يمكن أيضاً ملاحظتها عند الأطفال الصغار الذين يعانون من إسهال شديد أو القيء، وهذا دليل على نقص سوائل عند الأطفال إذا ظهرت الدوائر السوداء تحت أعينهم.” يقول الدكتور فيجيلر. لذلك يجب زيارة الطبيب إن ظهر هذا عند الأطفال.

أما إنتفاخ المنطقة تحت الأعين بشكل ملحوظ ولفترة طويلة يمكن أن يشير ذلك إلى أمراض في الكلى أو الغدة الدرقية، كما يدعي الطبيب. لذلك من الضروري على الوالدين إستشارة الطبيب والتحدث معه حول هذه الإصابة.

التصنيفات

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

error: Content is protected !!