السكتة الدماغية: نتائج مهمة عن فوائد المشي

المشي بشكل مستمر صحي جداً وبشكل خاص ضد الإصابة بالسكتة الدماغية وفقاً لدراسة حديثة لباحثون بريطانيون، مع العلم أن السرعة في المشي لا تلعب الدور الحاسم في هذا الأثر.

نتائج الدراسة التي اجريت في جامعة كوليدج في لندن تؤكد أن الأشخاص الذين في حركة دائمة ونشاط بدني دائم لهم فوائد صحية كبيرة، حيث اظهرت أن هناك علاقة بين الحركة وعدد الإصابات بالسكتة الدماغية عند الرجال المسنين وأكدت أن المشاركين الذين مارسوا المشي بإزدياد قلت عندهم خطر الإصابة بالسكتة الدماغية.

الدراسة اظهرت أن المشي بشكل منتظم إسبوعياً يلعب دورا هاما في الوقاية من السكتة الدماغية لدى كبار السن كما تقول المشرفة على الدراسة باربرا جيفرس، هذه الدراسة اعتمدت أيضاً على دراسة سابقة (British Regional Heart Study) قام ٤٢٥٢ من الرجال المشاركين فيها بين العامين ١٩٩٨ و ٢٠٠٠ كانت اعمارهم بين ٦٠ و ٧٩ بإعطاء معلومات عن المشي والحركة في اليوم الواحد.

لاحظ الفريق العلمي أن الرجال الذين مارسوا المشي بشكل مستمر نادرا ما اصيبوا بجلطة دماغية. وذكر الفريق أن فوائد الحركة والمشي ليست جديدة في المجال الصحي لكن الشيء الملحوظ هو أن المشي المنتظم له تأثير قوي بشكل خاص على خطر الاصابة بالجلطة الدماغية. وذكرت الدراسة أن السير على الأقدام لمدة ٨ إلى ١٤ ساعة إسبوعياً يخفض من خطر الإصابة بنسبة ٣٠٪ في المئة بالمقارنة مع نتائج السير لمدة ٣ ساعات فقط في الإسبوع الواحد. أما السير لأكثر من ٢٢ ساعة فيعمل على تخفيض احتمال الإصابة بنسبة قد تصل إلى ٦٠٪ في المئة. بالإضافة إلى ذلك علق الفريق العلمي على نتائج الدراسة أن السير لمسافة طويلة وطول المدة مفيدة أكثر من المشي بشكل سريع.

الجدير للذكر أن المشي مهم بشكل خاص أيضاً لمرضى السكري، حيث تساعد ممارسة النشاط البدني بانتظام على خفض نسبة السكر في الدم وضغط الدم وبالتالي يحمي من السكتة الدماغية والنوبات القلبية. بالإضافة إلى ذلك تعمل الحركة في المحافظة على مرونة الشرايين.

المصدر:
American Heart Association

التصنيفات

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

error: Content is protected !!