الطعام ودوره في سهولة الهضم

تعتبر السلطات المكونة من الخضروات المختلفة صحية وغنية بالفيتامينات. ولكن يمكن أن تكون هذه السلطات سبباً في بعض مشاكل المعدة وخصوصاً في المساء عند الشعور بثقل في المعدة وصعوبة في الهضم. وهذا بدوره يزيد من المشاكل في النوم.

الكثير من الخبراء ينصحون الناس بالتقليل من تناول الأطعمة النيئة(الغير المطبوخة مثلاً) كالخضروات وغيرها من الأطعمة في المساء بالنسبة للأشخاص الذين يعانون من مشاكل في المعدة والهضم. ربما يكون ذلك سبباً في قلة النوم ومشاكله.

العديد من الناس لديهم مشاكل في الهضم مثل الانتفاخ والإمساك، بعض الناس تسبب لهم تناول البصل الغير المطبوخ بمشاكل في المعدة والبعض الأخر له مشاكل في تناول الجزر الغير المطبوخ أيضاً، لذلك قد يكون من المفيد عدم تناول السلطة في المساء أو عند تناولها مضغها بشكل جيد، لأن كلما كان مضغ الطعام أفضل كلما قلت المشاكل في المعدة.

غالباً ما تكون أيضاً مكونات السلطة سبباً في سوء الهضم ومشاكل في المعدة مثل الخبز المحمص أو إن كانت السلطة تحتوي على قطع سمك أو دجاج وهذا يلعب دوراً في الهضم وفي الكثير من الأحيان تكون هذه الإضافات للسلطات سبب في الشعور في ثقل الطعام في المعدة في المساء. وينصح الخبراء أيضاً بالإستغناء عن الصوصة الجاهزة من السوق التي تحتوي عادةً على كمية لا بأس بها من الدهون، وبدل ذلك يمكن تناول اللبن الزبادي (العادي) الذي يساعد على سهولة الهضم.

بالإضافة إلى ذلك يمكن أن يساعد المشي لمسافة قصيرة بعد العشاء على هضم الطعام الغير المطبوخ لأنه يعزز حركة الامعاء الطبيعية. بالنسبة للأشخاص الذين يرغبون في الإستلقاء بعد العشاء سوف يعانون اكثر من غيرهم لأنهم بذلك يقومون في ترك عبء الهضم على المعدة فقط والتي تقوم بنشاط اكثر لهضم الطعام مما يؤدي إلى ظهور مثل هذه الأعراض ولا غرابة في ظهور مشاكل في النوم أيضاً.

التصنيفات

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

error: Content is protected !!