الفاصولياء مقاومة للسرطان – فوائد البقوليات

الفاصولياء و العدس و الحمص من البقوليات التي تتمتع بنسب عالية من البروتين لذلك تعتبر البقوليات جزء مهم من النظام الغذائي في العديد من بلدان العالم. ازدادت الأهمية في تناول البقوليات بشكل أكبر في السنوات الأخيرة لأن الكثيرين يعوضون إستهلاك اللحوم بتناول الغذاء النباتي.

ويقول خبراء في الامم المتحدة ان “البقوليات مثل العدس والفول والبازلاء والحمص مصدر مهم للبروتينات النباتية والحمض الاميني للناس في جميع انحاء العالم”. وذكرت وكالة الأنباء الألمانية (DBA) حول هذا الموضوع، حيث أوصت العديد من المنظمات الصحية في جميع أنحاء العالم ومنذ فترة طويلة باستهلاك البقوليات كجزء من نظام غذائي صحي، ووفقا للخبراء فمن المفترض أن يمنع تناول البقوليات زيادة الوزن، والسكري، وأمراض القلب والسرطان.
توفر الفاصولياء كميات كبيرة من الألياف بالمقارنة مع النباتات الأخرى، وجبة واحدة منها توفر لجسمنا ٢٠٪ في المئة من الألياف الغذائية الموصى بها.
ولكن الفاصولياء يمكن أن تكون مفيدة و صحية أكثر من ذلك بكثير بسبب غناها بمجموعة كبيرة من خصائص تعزز وتفيد الصحة وخاصة بالنسبة للوقاية من السرطان حيث ينصح بشدة تناول الفاصولياء.

أجرى باحثون يابانيون دراسة استمرت لمدة سبع سنوات، حيث قاموا بإشراك حوالي ٤٣٠٠٠ من الرجال والنساء تتراوح أعمارهم بين ٤٠ و ٧٩ عاما، كان جميعهم عرضة لخطر الإصابة بالسرطان، وتلقوا جميعا كميات صغيرة جدا من الألياف المتوفرة جداً في الفاصولياء. اثبتت الدراسة أن كلما إزداد تناول الألياف انخفض خطر الإصابة بسرطان القولون، النتائج كانت إيجابية جداً و خصوصاً بالنسبة للرجال المشاركين.
ووجدت الدراسة أيضاً أن الألياف الغذائية المتواجدة في الفاصولياء كان لها تأثير أكبر في الوقاية من سرطان القولون بالمقارنة مع الألياف من مصادر نباتية أخرى.

المصدر:
Jordinson M et al., “Vicia faba agglutinin, the lectin present in broad beans, stimulates differentiation of undifferentiated colon cancer cells.” Gut. 1999 May;44(5):709-14.

التصنيفات

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق