المكسرات قد تقلل من خطر الإصابة بأمراض القلب والسرطان

تشير دراسات طويلة اجريت مؤخراً في الولايات المتحدة أن المكسرات تقلل من خطر الإصابة بأمراض القلب وتساعد أيضاً في الحد من خطر الإصابة بالسرطان، حيث اشارت الدراسة أن تناول مثل هذه الأطعمة تقلل من خطر الإصابة بهذه الأمراض بنسبة ٢٠٪ في المئة.

الاستهلاك المنتظم للمكسرات قد يقلل من خطر الإصابة بأمراض خطيرة بشكل ملحوظ، حيث تشير دراستان كبيرتان في الولايات المتحدة أن هذه الأطعمة يمكن أن تقلل من خطر الإصابة بأمراض القلب والسرطان. في فترة الدراسة التي استمرت لأكثر من ٣٠ عاماً لاحظ الأطباء من معهد دانا فاربر للسرطان في بوسطن أن الاستهلاك اليومي للجوز قلل من خطر الإصابات بنسبة ٢٠٪ في المئة، نتائج الدراسة نشرت في المجلة العلمية “نيو انغلاند جورنال اوف ميديسين” (New England Journal of Medicine).

يذكر أن دراسات صغيرة سابقة وعديدة أشارت أن المكسرات يمكن أن تكون لها آثار إيجابية على الصحة وتساعد على خفض مستويات الدهون في الدم وتحمي من الإصابة بمرض السكري من النوع ٢ وأيضاً بتخفيف الإصابة بالالتهاب. نتائج الدراسة الأخيرة حصل عليها الباحثون عن طريق تحليل دراستان كبيرتان في الولايات المتحدة التي جمعت بيانات لأكثر من ٧٦٥٠٠ من النساء ٤٢٥٠٠ من الرجال اغلبهم يشغلون في مهن طبية منذ بداية الثمانينات حيث عمد المشاركون في الدراسة إلى تقديم معلومات كل سنتان أو أربع سنوات عن عادات الغذاء وحول النظام الغذائي وأسلوب الحياة والصحة التابع لهم.

بحلول نهاية عام ٢٠١٠ توفي أكثر من ١٦٠٠٠ من النساء و ١١٠٠٠ من الرجال المشاركين. حيث أشار الباحثون أن نتائج الدراسة اظهرت أن خطر الوفاة بأزمات قلبية إنخفض بنسبة ٢٩٪ في المئة لكن أيضاً وحسب ما لاحظه الباحثون أن الإصابة بالسرطان إنخفضت بنسبة ١١٪ في المئة عند المشاركين الذين تناولوا الجوز بشكل منتظم.

وأشار الباحثون أن هناك إرتباط واضح بين إستهلاك الجوز ونسبة الإصابة بالأمراض، حيث ذكر الباحثون أن المشاركين الذين تناولوا الجوز نادراً في الأسبوع قلت عندهم نسبة الوفاة بالأمراض المذكورة بنسبة ٧٪ في المئة وتناول الجوز مرة واحدة في الأسبوع زاد نسبة الحماية إلى ١١٪ في المئة، أما تناول الجوز مرتين إلى أربع مرات في الأسبوع زاد النسبة إلى ١٣٪ في المئة وخمس إلى ست مرات قصلة نسبة الحماية إلى ١٥٪ في المئة، أما تناوله على الأقل مرة واحدة يوميا وصل إلى ٢٠٪ في المئة.

كما ذكرت الدراسة أنه تناول المكسرات لم يقتصر على الجوز وحده حيث أشار الباحثون أن النتائج كانت نفسها عند المشاركين الذين تناولوا مكسرات أخرى مثل الكاجو والبندق والفستق أو اللوز، بالإضافة إلى ذلك لم يقم تناول المكسرات بزيادة الوزن عند المشاركين حيث اظهرت الدراسة أن المشاركين الذين يتناولون المكسرات بإنتظام وبشكل معقول (لا أكثر من ٥٠ غراماً في اليوم) كانوا أقل بدانة وسمنة بالمقارنة مع غيرهم الذين لم يتناولوها.

جمعية التغذية الألمانية تفترض أن المكسرات تعمل على خفض مستويات الكولسترول في الدم وبالتالي إلى حماية القلب من الإصابات والأمراض، المسؤول عن خفض مستويات الدهون والكولسترول في الدم هي الأحماض الدهنية غير المشبعة أوميغا ٣ الموجودة في المكسرات.

التصنيفات

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

error: Content is protected !!