تدخين الشيشة ضار بالصحة – الأمراض الناجمة عن تدخين الشيشة

لا يعلم الكثيرون من مدخني الشيشة أنها ضارة جداً لصحتهم. ويهمل الكثيرون في الواقع مضار الشيشة ولا يقبلون أن الشيشة هو عبارة جهاز تدخين يمكن أن يكون حتى أسوء من السيجارة العادية، أولا بسبب عدم وجود تشابه في المظهر بين الشيشة والسيجارة، ثانياً لأن التبغ المستخدم في الشيشة حلوة الرائحة ينخدع فيه المدخنين و لا يدركون أن الدخان في صدورهم ما هو إلا عن سموم وملوثات.
الكثير من الجمعيات الصحية تعتقد حتى أن تدخين الشيشة سيئ تماماً للجسم كالتدخين المنتظم للسجائر.

لماذا تدخين الشيشة ضار على الصحة

تعتقد الأغلبية حتى أن الشيشة صحية أكثر من التدخين العادي لكن الحقيقة عكس ذلك تماماً، فالدخان الناجم عن الشيشة لا يتم تصفيته كما في العادة عند معظم السجائر التي يتم تصفية الدخان فيه نوعاً ما، بالرغم أن دخان الشيشة يمر عبر الماء لكن مع ذلك تبقى السموم و لا يتم تصفية المواد الدارة من خلال هذا الماء أبداً (مجرد فقاعات ليس إلا).

واظهرت دراسات عدة أن تدخين شيشة واحدة في اليوم يعادل تقريباً تدخين علبة سجائر و آخرها دراسة اجريت في المكسيك التي اثبتت أن مستويات النيكوتين عند مدخني الشيشة يوميا هي نفسها عند مدخني السجائر الذين يدخنون عشرة سجائر يومياً. وهنا لا يمكن التفريق بين مدمني التدخين العادي ومدخني الشيشة.

الأمراض التي قد تسببها الشيشة

الكثير من الدراسات حذرت من تدخين الشيشة واليكم الأمراض التي قد يتسببها التدخين:
– التهاب الشعب الهوائية المزمن.
– سرطان الرئة.
– سرطان البروستاتا.
– اضطرابات في القلب أو مضاعفات معقدة في الحمل.

فلا يغرنكم الشيشة الحديثة وطرق تصميمها ولا حتى أسماء وأنواع المعسل من تفاحين أو فريز وشتى أنواع الفواكه، في النهاية الدخان الذي يدخل الرئة لا علاقة له بالفواكه أبداً.
الجدير بالذكر أن زوار المقاهي الذين لا يدخنون هم أيضاً مستهدفين و عرضة لهذه الأمراض. مستوى النكوتين أيضاً عندهم مرتفع جراء جلوسهم بالقرب من الشيشة وخصوصاً إذا كان داخل غرفة.

التصنيفات

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *