دراسة: الإستغناء عن الإفطار يؤذي القلب

ذكر علماء أن الوجبات الدسمة التي يتم تناولها في وقت متأخر من المساء والتي تؤدي إلى الإستغناء عن وجبات الإفطار في الصباح الباكر يشكل تهديداً صحياً للناس وتزيد من مخاطر الإصابة بأمراض القلب التاجية حسب دراسة علمية حديثة.

تعد هذه الدراسة من أكبر الدراسات التي تضم عدد كبيراً من البالغين الذين قاموا بذكر أنماط حياتهم والعادات الغذائية لديهم بانتظام لدراسة تأثير الغذاء على الصحة. خبراء التغذية من كلية هارفارد للصحة العامة في بوسطن قاموا بتحليل البيانات حديثاً للتحقيق في العادة الغذائية السيئة (تناول الوجبات الدسمة في وقت متأخر وعدم الإفطار) المنتشرة على نطاق واسع.

يقوم الكثير من الناس بدء اليوم بالإستغناء عن وجبة الإفطار دون أية صعوبة نظراً لتناولهم طعاماً دسماً في وقت متأخر من الليل. هذه العادة خطرة جداً على الصحة وتزداد خطورة إذا كانت مرتبطة أيضاً مع عوامل أخرى مضرة للقلب مثل التدخين وقلة الحركة. وهذا ما قام به المشاركون في الدراسة بذكره أيضاً مما سهل للخبراء أيضاً تقييم البيانات ومعرفة تأثير الإستغناء عن الفطور.

أظهرت نتائج تحليل الدراسة التي دامت ١٦ عاماً راقبت فيه العادات الغذائية للناس أن الرجال الذين يبدأون اليوم بدون وجبة الإفطار كانوا أكثر عرضة للإصابة بأمراض القلب التاجية المتقدمة بنسبة ٢٧٪ في المئة أكثر من غيرهم، أما تناول الوجبات الدسمة في وقت متأخر من الليل زادت معدل الإصابة عند الرجال بنسبة وصلت إلى ٥٥٪ في المئة. خبراء الأغذية يعتقدون أن الإستغناء عن الفطور يؤدي عادةً إلى تناول أغذية جاهزة غير صحية في فترة قبل الظهر.

وهذا يؤدي إلى إستهلاك الكثير من الكالورين والسعرات الحرارية في اليوم بدل تناول افطار صحي مما قد يسبب على المدى الطويل ضرراً في استقلاب السكر والذي بدوره يؤدي إلى الإصابة أيضاً بمرض السكري، واستنتج العلماء أيضاً أن الإستغناء عن الفطور (حسب بيانات الدراسة) مرتبطة مع زيادة السمنة وارتفاع ضغط الدم، والكولسترول، وأن التنازل عن الإفطار ضار للصحة سواءً تم تناول وجبة دسمة في وقت متأخر من الليل أو لم يتم، هذا يعني أن الإستغناء عن الفطور في كلا الأحوال مضر للقلب حساب نتائج الدراسة.

وحسب الدراسة اظهرت البيانات أن ٧٦٪ في المئة الرجال يأكلون في وقت متأخر من الليل مع وجبة إفطار، هذا المزيج غير صحي أيضاً بسبب وجود فائض كبير من السعرات الحرارية اليومية التي تسبب عواقب صحية على المدى الطويل. لذلك ينصح الخبراء بالإستغناء عن تناول الطعام في وقت متأخر من الليل والتمتع بنعمة الفطور مع وجبات صحية غنية بالفواكه والحبوب الكاملة.

المصدر:
Circulation (2013; 128: 337-343)

التصنيفات

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

error: Content is protected !!