دراسة: التفاح والإجاص يخفضان من خطر الإصابة بالسكتة الدماغية

دراسة حديثة تدعي أن تناول الفواكه والخضروات التي تتكون ثمارها الداخلي من لحم أبيض يقوم بتقليل إحتمال الإصابة بالسكتة الدماغية. هذه هي نتائج دراسة هولندية التي ذكرت أن التفاح والإجاص(كمثرى) من اكثر الفواكه التي تم تناولها عند الأشخاص الذين تمت دراسة بياناتهم.

الدراسة الهولندية اكدت في الدراسة أن الأشخاص الذين يتناولون الفواكه والخضار ذو اللحم الأبيض تنخفض عندهم إحتمال الإصابة بالسكتة الدماغية بنسبة وصلت إلى ٥٢ في المئة، من بين اكثر الفواكه التي تمت تناولها من قبل المشاركين هي التفاح والإجاص اللتان تتكونان من ثمار لحمي أبيض.

تصنيف الغذاء حسب لون الثمار الداخلي:

الدراسة ادعت أن فصيلة الفواكه والخضار لا يلعبان الدور الرئيسي في تأثيرها على الصحة بل مكونات وعناصر هذه الفاكهه هي المؤثر الحاسم للصحة، وبما أن العناصر والمكونات الرئيسية للفواكه والخضار كالكاروتين وفلافونيد تأخذ الدور الأكبر في التأثير على صحة والتي تكثر في لون الثمار قام العلماء بتصنيف وتقسيم الفواكه والخضرة إلى مجموعات على حسب ألوان الثمار الداخلي(لحم الثمار) لها. المجموعة الخضراء ضمت الخضروات الورقية الخضراء كالملفوف والخس، البرتقال والليمون في المجموعة ذات اللون البرتقالي والأصفر، الأحمر والأرجواني ضمت التوت والشوندر، أما المجموعة البيضاء فضمت التفاح والإجاص (الكمثرى) والموز والقرنبيط والخيار.

إنخفاض نسبة الإصابة إلى ٥٢ في المئة:

الدراسة قامت بتقييم بيانات لأكثر من ٢٠٠٠٠ من المشاركين البالغين لمعرفة التأثيرات الصحية المحتملة للثمار على القلب. في بادئ الدراسة لم يكن أحد من المشاركين مصاب بمرض في القلب. المشاركين من الرجال والنساء كانوا تحت الرقابة الطبية استمرت عشرة سنوات بالإضافة إلى ذلك قام المشاركون من وقت إلى أخر بملئ استبيانات كانت تتضمن اسئلة واسعة حول العادات الغذائية للمشاركين.

أثناء فترة المراقبة الصحية أصيب ٢٣٣ من المشاركين بالسكتة الدماغية. وحسب الدراسات السابقة التي أظهرت أن خطر الاصابة بالسكتة الدماغية ينخفض اكثر كلما إزداد إستهلاك الفواكه والخضار، اثبتت هذه الدراسة أيضاً نفس التأثير بالإضافة إلى ذلك أن لون الفاكهة والخضار لعب أيضاً دوراً في هذا التأثير، حيث استنتجت الدراسة أن تناول الثمار ذو اللحم الأبيض قام بتقليل إحتمال الإصابة بالسكتة الدماغية وصل إلى ٥٢ في المئة بالمقارنة مع المشاركين الأخرين. كما استنتجت الدراسة أن تناول ما لا يقل ٢٥ غرام يومياً من الثمار ذو اللحم الأبيض قام بتخفيض خطر الإصابة إلى ٩ في المئة. أغلب المشاركين اكدوا أن التفاح والإجاص كانتا من اكثر الفواكه التي تمت تناولها.

التصنيفات

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

error: Content is protected !!