دراسة: القرنبيط الأخضر يحمي الرئتين من الإصابة بالإلتهاب الرئوي

دراسة جديدة اكدت أن هناك مادة في البروكلي أو القرنبيط الأخضر تساعد الجسم على التخلص من البكتيريات الضارة المتراكمة في الرئتين والتي تسبب الإصابة بالإلتهاب الرئوي. المادة والتي تدعى بسلفورافان (Sulforaphane) يمكن أن تكون أداة استراتيجية جديدة لمقاومة الالتهابات الرئوية الخطيرة والحد منها. المدخنين أو المصابين بأمراض الرئة هم إغلب المصابين بالالتهابات الرئوية الخطيرة. تقرير هذه الدراسة نشر في مجلة “العلوم الطب المتعدية” من هذا الشهر.

تقوم الرئة السليمة عند الأشخاص الغير المصابين عادة بتنظيف نفسها تلقائياً وذلك بالتخلص من البكتيريات الضارة، لكن هذه العملية “التنظيف الذاتي” تتدهور أو حتى تنعدم عند المدخنين والمرضى الذين يعانون من الانسداد الرئوي المزمن لأن الرئة غير قادرة على ذلك، بسبب عدم قدرة خلايا الجهاز المناعي (الضامة) على التخلص من البكتيريات وبالتالي يؤدي إلى الإصابة بالتهاب الرئة.

الدكتور شيام بسوال وزملاؤه من جامعة جونز هوبكنز في بالتيمور الذين اجروا هذه الدراسة قاموا بتحليل خلايا الجهاز المناعي الضامة من رئات مرضى المصابين بالانسداد الرئوي المزمن وايضاً من رئات الفئران، التي تعرضت لدخان السجائر. ووجد العلماء ان العلاج بهذه المادة يقوم بتنشيط Nrf2 (عبارة عن ممر يقوم بنقل إشارات). هذا الممر يقوم بدوره باستعادة نشاط خلايا الجهاز المناعي في الرئة للتخلص من البكتيريات المتراكمة فيها.

السلفورافان هو أحد المضادات الأكسدة المعروفة والمتواجدة بكثرة في الكثير من الخضراوات (فصيلة الملفوف)، لكنها تتواجد بكميات عالية اكثر في البروكلي أو في القرنبيط الأخضر. العلماء الأن بصدد الدراسة ما إذا كان النظام الغذائي الغني بهذه المادة المضادة للأكسدة دور في وقاية الجسم من أمراض الرئة العديدة.

المرض انسداد الرئوي المزمن ينشأ تنيجة التهاب المجاري التنفسية وأيضاً نتيجة ضيقها المزمن. هذا المرض يحتل المرتبة الرابعة من بين الأمراض الاكثر مسببة لحالات الوفاة في الوقت الراهن. حوالي ٢١٠ مليون شخص في العالم يعانون من هذا المرض، أما حصيلة المرضى الذين يتوفون نتيجة الإصابة بالإلتهاب الرئوي يقدر بنحو خمسة ملايين شخص سنويا. خبراء يعتقدون أن هذا المرض قد يحتل المرتبة الثالثة عام ٢٠٢٠ نتيجة تزايد أعداد المدخنين.

يذكر أن هناك دراسة سابقة اثبتت أن هذه المادة بالذات المتواجدة في البروكلي يمكن أن يكون لها دور واقي جيد ضد السرطان، للمزيد من هذا التقرير: فوائد القرنبيط الأخضر

التصنيفات

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

error: Content is protected !!