علم النفس: ما هي اللحظة المناسبة لأخذ القيلولة؟

علم النفس: في دراسة جديدة ينصح عالم نفس من النمسا بالقيلولة والنوم العميق لتحسين الذاكرة وتقويته.
حيث أكد العالم أن الأطفال الذين يأخذون القيلولة بعد الدراسة بشكل مستمر، يكونون في وضع أفضل للتعلم.
وقد لوحظ أن ادائهم ونشاطهم في تحسن مستمر.

درس العالم العلاقة بين النوم والذاكرة ولاحظ أنه من خلال القيلولة والنوم العميق يتم نقل وحفظ المواضيع والأحداث في الدماغ بشكل أفضل.

كما ينصح العالم النفسي بعدم الذهاب للنوم أو أخذ القيلولة بعد حدث مثير أو صدمة عاطفية لأن ذلك سوف يؤثر على التفكير وسوف يكون من الصعب نسيان الموضوع، وعدى عن ذلك فإن ردة فعل الطبيعية للدماغ هي عدم الإستجابة للنوم بعد الصدمة أو الحدث المثير لهذا ينصح العالم والطبيب النفسي بعدم إجبار الجسم على النوم بعد التعرض لتلك الأحداث. وأيضاً من الخطأ الفادح أخذ حبوب النوم إن كان الدماغ مليء بمشاكل يومية أو عاطفية وإعتبار أن ذلك سوف يساعد على النوم.

التصنيفات

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

error: Content is protected !!