تناول الثوم بكثرة يقلل من خطر الإصابة بالسرطان

فوائد الثوم

توصل باحثون أمريكيون أن تناول الثوم بكثرة يقلل من خطر الإصابة بالسرطان.
ومن خلال نتائج هذه الدراسة والتي اعتمدت على فحص للبول وكمية استهلاك #الثوم معاً، اتضح أنه كلما زاد تناول الثوم انخفضت مستويات الخلايا المسرطنة.

أشار البروفيسور “إيرل هاريسُن” مسؤول الدراسة وأستاذ التغذية البشرية بجامعة أوهايو الأمريكية، أنه وفريقه طوروا اختباراً لقياس مركبين مختلفين في البول أحدهما يتصل بمخاطر السرطان والآخر يشير لمستوى استهلاك الثوم. وأوضح الباحثون أن نتائج اختبار المركبين متناسبة، فكلما ارتفعت كمية استهلاك الثوم انخفض مؤشر الإصابة السرطان.

فوائد تناول الثوم

وأشارت الدراسة إلى أن الثوم يفرز عند تقشيره وهرسه الإنزيم المساعد على الحماية من الإصابة بالسرطان، لكنه يحتاج إلى ١٥ دقيقة على الأقل لكي يبدأ بالتفاعل الكيميائي، لذلك ينصح الأطباء بعد تقشيره وتقطيعه بالانتظار ١٥ دقيقة قبل وضعه في الطعام، وذلك للسماح للمواد الكيميائية الوصول إلى ذروة التفاعل الكيميائي ومن ثم تتحقق الفائدة للجسم.

وأوضحت الدراسة أن الثوم يعتبر مضاداً حيوياً طبيعياً ضد الفطريات والالتهابات وهو غذاء مفيد للصحة بصفة عامة، ورغم ذلك ينصح الأطباء بالاعتدال في تناوله حتى لا يؤدي إلى اضطراب المعدة والحساسية والتهاب الجلد لمن لديهم حساسية ضد بعض مكوناته.

وأكد الأطباء أنه يكفي إستهلاك #الثوم مع الطعام عدة مرات في الأسبوع ليحمي الجسم من الإصابة بالأمراض السرطانية.

التصنيفات

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق