فوائد العيران لضغط الدم – شرب لبن الزبادي بشكل منتظم يخفض ضغط الدم

كشفت دراسة حديثة فوائد العيران لضغط الدم و أن شرب لبن الزبادي بشكل منتظم يخفض ضغط الدم.

يعاني الملايين من الناس من ارتفاع ضغط الدم.
يعمل الأطباء باعطاء أدويية لخفض ضغط الدم بسرعة، إلا أنه غالبا ما يمكن خفض ارتفاع ضغط الدم بدون دواء.
لضغط الدم العديد من الأسباب منها الوزن الزائد والسمنة واتباع نظام غذائي غير صحي ومالح والتدخين وتناول الكحوليات والتوتر النفسي.
بعض الأطعمة لها تأثير إيجابي بشكل خاص على ضغط الدم.
الأغذية التي يمكن أن تؤثر على ضغط الدم هي الثوم وعصائر الشمندر والزعرور و الفلفل.
وقد أظهرت دراسة جديدة أن شراب اللبن الزبادي أو العيران يمكنه أيضًا خفض ضغط الدم.

هذا ما وجده باحثون من الولايات المتحدة والبرازيل في جامعة أوبورن في ألاباما بالولايات المتحدة الأمريكية أن شراب اللبن الزبادي أو العيران يحفز التواصل بين القناة الهضمية والدماغ وبالتالي يكون له تأثير إيجابي على ضغط الدم.

وفقا لبيان صادر عن جامعة أوبورن أن العيران يحافظ على توازن البكتيريا المفيدة في الجهاز الهضمي.
وقد أظهرت أبحاث سابقة أن خللا في المجموعات البكتيرية في القناة الهضمية (النباتات المعوية) يمكن أن يؤدي إلى ارتفاع ضغط الدم لدى بعض الناس.
وبالإضافة إلى ذلك فقد وجدت الدراسة أن البروبيوتيك وهي المكملات البكتيرية الحية التي تعود بالفائدة على الجهاز الهضمي تساعد بشكل كبير في خفض ضغط الدم.
لكن الآليات الدقيقة لهذا لم تكن معروفة حتى الآن حتى هذه الدراسة.

فوائد العيران لضغط الدم

قامت الدراسة بإجراء تجارب على ثلاث مجموعات من الفئران لمعرفة كيف يقلل العيران أو شرب #لبن الزبادي من ارتفاع ضغط الدم.
مجموعة كانت تعاني من إرتفع ضغط الدم حصلت على العيران أو شرب لبن الزبادي و مجموعة أخرى كانت تعاني لم تحصل على العيران.
أما المجموعة الثالثة فيلم تكن مصابة بضغط الدم.
بعد تسعة أسابيع من الحصول على مكملات العيران أو لبن الزبادي لاحظ العلماء أن الفئران المعالجة كانت تحوي على مستويات أقل من السموم الداخلية وانخفاضا في ضغط الدم.
بالإضافة إلى ذلك كانت أمعائهم بصورة صحية أفضل مقارنة مع المجموعات الأخرى.
كما لاحظ العلماء أن الأمعاء الصحية كانت تعمل بشكل عام كحاجز ضد البكتيريا الضارة وغيرها من المواد التي يحتمل أن تكون خطرة.

هذه التأثيرات التي حصلت في الأمعاء من توازن في البكتيريات المفيدة و الأنزيمات كانت لها تأثيرات أيضاً على الجهاز العصبي وبالتالي على الدماغ.
لهذا قد أشار الفريق العلمي أن الجهاز العصبي والجهاز الهضمي يعملان معًا لخفض ضغط الدم المرتفع.

المصدر:
نتائج الدراسة عرضة في الاجتماع السنوي للجمعية الفيزيولوجية الأمريكية (APS).

Probiotic Kefir Antihypertensive Effects in Spontaneously Hypertensive Rats Involves Central and Peripheral Mechanisms
Mirian A. Silva-Cutini, Sarah C. Peaden, Francesca E. Mowry, Henri A.G. Ducray, Ludmila P. Globa, Iryna B. Sorokulova, Tadeu U. Andrade, and Vinicia C. Biancardi
Published Online:20 Apr 2018

التصنيفات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

error: Content is protected !!