كيف يعزز التوتر والإجهاد النفسي تصلب الشرايين

يؤدي التوتر أو الإجهاد النفسي إلى إفراز الجسم للإنزيم النورادرينالين الذي بدوره يزيد من تشكل العدلات (إضطراب في تشكل الدم) في نخاع العظام، والتي تشجع من تشكيل لويحات غير مستقرة في الشرايين. هذا ما استنتجته دراسة حديثة التي شرحت من خلاله الآثار السلبية المعروفة من التوتر والضغط النفسي على الأوعية الدموية، والتي يمكن صدها من قبل (Beta3).

أظهر العلماء من كلية طب هارفارد في بوسطن في الدراسة كيف أن للتوتر تأثير مباشر على تكوين خلايا الدم البيضاء في نخاع العظام من خلال الكشف على ٢٩ من الأطباء الذين كانوا يعملون في العناية المركزة وقاموا بمراقبة وتحديد القيم العالية من الإجهاد المهني.

بعد أسبوع واحد من العمل المكثف لاحظ العلماء عند أغلب الأطباء زيادة في الكريات البيض في الدم، و الذي تراجع قيمته في أوقات الراحة. وذكر العلماء أن حجم الزيادة كان قليلاً لكن بالكاد أن يتم ملاحظته في المختبرات الطبية الإعتيادية. من هذه النتائج قرر فريق العمل على دراسة آثار الإجهاد والتوتر النفسي بإجراء التجارب على فئران المخبر للتحقق أكثر من دور التوتر على الصحة.

قام الفريق العلمي بوضع الفئران في اقفاص وعمد على إيتاح جو مثير للتوتر من خلال إبقاء الفئران تارة في عزلة وتارة مع حيوانات أخرى أو التغيير في الإضاءة، استغرقت التجارب ستة اسابيع، هذا كله أدى إلى زيادة مماثلة في العدلات كما عند الأطباء في التجربة السابقة.

اظهرت التجارب انتشار متزايد من العدلات في نخاع العظام من الحيوانات واظهرت أيضاً أن المستقبلات (BETA3) قامت بالتصدي لمثل هذا الإنتشار.

العدلات هي من بين الخلايا الالتهابية التي تغزو جدار الوعاء الدموي، وهناك تقوم بتشجيع تشكل لويحات تصلب الشرايين. وكشفت التجارب أن الأشخاص الذين هم أكثر عرضة للإصابة بتصلب الشرايين وراثياً أنهم الأكثر قد يؤدي تزايد العدلات عندهم إلى تأزم حاد ناجم عن تصلب الشرايين.

هذه التجارب ليست برهاناً فقط للتأثير السلبي للتوتر والضغط النفسي في إحتمال خطر الإصابة بأمراض القلب التاجية، بل اعطت مؤشرات لإمكان مقاومة مثل هذه الأسباب، (Beta3) عملت على منع إنتشار الآثار الضارة الناجمة عن الضغط النفسي في نخاع العظام وتشكل اللوحات.
الجدير بالذكر أن (Beta3) ليس مسترخص كدواء وتجري تجربته على الحيوانات.

المصدر:
Nature Medicine

التصنيفات

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

error: Content is protected !!