كيوي – ما هي فوائد الكيوي

هذه الثمرة الخضراء انتشرت بسرعة في جميع أنحاء العالم غنية جداً بالفيتامين (C). لنتعرف على فوائد هذه الثمرة اللذيذة والمفيدة.

الموطن الأصلي للكيوي هي القارة الأسترالية، بدأت تنتشر هذه الثمرة في ستينات القرن الماضي واسمها هو على إسم الطير كيوي الذي يشبه شيئاً ما هذه الثمرة.

مكونات الكيوي:

يحتوي ١٠٠ غرام من على كمية هائلة من الفيتامين تقريباً ٤٥ ملليغرام من الفيتامين سي (C)، هذا يعني تناول الإنسان إثنين من الكيوي يسد حاجة الجسم للفيتامين في اليوم والبالغ ١٠٠ ملليغرا، هذا يعني أنه سلاح فتاك ضد نزلات البرد ومقوي لجهاز المناعة في الجسم، الفيتامين سي يساعد على بناء العظام والأنسجة الضامة. الألياف الغذائية والمعادن المتواجدة في الكيوي مثل الكالسيوم والمغنيسيوم والبوتاسيوميداً من العناصر الهامة للجسم. الأحماض وسكر الفاكهة المتواجدة في الكيوي هي من تحدد طعم هذه الثمرة.

والجدير للذكر أن الانزيم البروتيني (actinidin) الموجود في الكيوي يساعد الجسم في عملية الهضم لكنه قد يسبب عند بعض الأشخاص الحساسية.

الكيوي وتأثيره على الأوعية الدموية:

يعد الحمض الأميني أرجينين المتواجد في هذه الثمرة من العوامل المؤثرة على الشرايين والأوعية الدموية، حيث يعمل هذا الحمد على توسيعها، هذه يعني أن تناول الكيوي بشكل منتظم يؤثر على درجة الصداع في الرأس عن طريق تخفيض حدة الوجع عن طريق تلين الأوعية، كما هناك تدعي بعض الدراسات أن الكيوي يؤثر إيجابياً على ضغط الدم بتخفيضه وعلى مستويات الكوليسترول والحمض الاميني.

تأثيره على الهضم:

للكيوي تأثير على الهضم والإمساك، حيث تعمل حبات الكيوي التي تتراكم في الأمعاء على ضمان وحفظ السوائل فيها وبهذا يؤثر ذلك إيجابياً على الإمساك ويسهل من خروج الفضلات من الجسم.

تأثيره على المزاج:

بسبب غنى الكيوي للعناصر مثل المغنيسيوم وحامض الفوليك وفيتامين سي والزنك التي تحسن من المزاج عن طريق مقاومة الإكتئاب المعتدل. وبهذا نرى أن هناك آثار إيجابية عديدة لهذه الثمرة على الجسم لذلك وجب إدراج هذه الفاكهة للنظام الغذائي للإستفادة من مزاياها الكثيرة.

التصنيفات

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

error: Content is protected !!