ما هو الفرق بين اضرار الشيشة وبين السجائر هل الشيشة مضرة أكثر من السجائر

هل الشيشة مضرة أكثر من السجائر – يعتقد الكثيرون أن اضرار الشيشة أو الأرجيلة قليلة على الصحة بالمقارنة مع السجائر، ويحاول البعض حتى أن يفسر أن الشيشة لا ضرر لها لأن الدخان يتم فلترته فيها عن طريق الماء. الكثيرون لا يعلمون مخاطر الأرجيلة وأن الشيشة مضرة أكثر من السجائر.
والمشكلة أن تدخينه أصبح منتشراً بين الشباب ومع الأسف بين الفتيات أيضاً.

تشير بعض الدراسات الحديثة أن الشيشة مضرة جداً على الصحة وأن تدخينه بشكل منتظم يزيد من إحتمال الإصابة بأمراض في الجهاز التنفسي والقلب والأوعية الدموية، فضلا عن زيادة خطر الاصابة بسرطان الرئة.
وبالإضافة إلى ذلك فإن تدخين الشيشة له تأثير سلبي على صحة الفم والأسنان، والأغلب لا يدرك بهذا ظناً منه أن نكهة التفاح أو الفريز لا ضرر له.
وللعلم فإن الكمية الهائلة من النيكوتين الموجودة في الشيشة يمكن أن تساهم في الإدمان لكن المشكلة أن هذه النكهات المصطنعة تخدع مدخنيها. كما أن تدخين الشيشة والأرجيلة يمهد الطريق لتدخين السجائر كما تم إثباته في دراسة اجريت عام ٢٠٠٩ عن النيكوتين والإدمان.

اضرار الشيشة

يتم حرق خليط من التبغ ومواد منكهة بواسطة قطعة من الفحم، ويقوم المدخن بإستنشاق الدخان من داخل الماء الذي يعتقد الكثيرون أنه يفلتر المواد الضارة فيه، لكن في الحقيقة لا يساهم الماء في شيء يذكر في خصوص هذا الأمر، حيث تبقى العناصر السامة في الدخان ويبقى الماء مجرد فقاعات لا أكثر.
على الرغم من أن دخان الشيشة يحتوي على كمية أقل من الزرنيخ والرصاص والكادميوم والكروم بالمقارنة مع السجائر، لكن هذا يرجع لطريقة إعداد التبغ أو المعسل، لكن العناصر السامة تكون بكميات كبيرة بسبب عدم وجود فلتر يقوم بتصفية هذه المواد الضارة والماء لا يساهم في التقليل منه كما وضحه العالم جوزيف كاروسو من جامعة سينسيناتي في دراسة حديثة نشرت في الاجتماع السنوي للجمعية الكيميائية الأمريكية.

تحتوي الشيشة على مواد ضارة تماماً مثل السجائر مثل النيكوتين وأول أكسيد الكربون والقطران والرصاص والنيكل، وقد اثبتت بعض الدراسات في تحليلها لبول مدخني الأرجيلة بشكل يومي أن كمية النيكوتين عندهم تعادل تدخين حوالي ١٠ سجائر.
الجدير بالذكر أن جلسة الشيشة وفقا لمنظمة الصحة العالمية تستغرق عادةً بين ٢٠ و ٦٠ دقيقة يتم فيها إستنشاق دخان ما يعادل ١٠٠ سيجارة و هذا يزيد من مخاطر الإصابة بأمراض خطيرة مثل التهاب الشعب الهوائية المزمن وسرطان الرئة وسرطان الفم وأمراض القلب وسرطان البروستاتا ومضاعفات الحمل.

المصدر:
Kuntz, B. et al. Wasserpfeifenkonsum (Shisha-Rauchen) bei Jugendlichen in Deutschland. Bundesgesundheitsbl 2015. Welle 1: Studie zur Gesundheit von Kindern und Jugendlichen in Deutschland, Berlin
American Chemical Society

التصنيفات

مقالات ذات صلة

‫5 تعليقات

  1. اليوم 19 رمضان ولم ادخن … فقد عزمت على ترك هذا السم من اول يوم في هذا الشهر الكريم ولن اعود اليه … باي شكل من الاشكال فكلها سموم قاتله للصحه و ضياع للمال ….بالعربي خراب بيت … الله يهدي جميع شباب المسلمين وليعلموا انهم ضحية استغلال لشركات التبغ … التدخين ادمان واخطر انواع الادمان ….

  2. والله خوش فكرة بس غيرنا ميصدكون اني راح اتركها لائن قريت وشفت بعيوني شكرا للنصيحة

  3. انا كنت ادخن …والحمدلله تركت التدخين لانه لايمكن لشخص عاقل ان يدخن …واعتقد ان كل من يدخن هم اغبياء

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

error: Content is protected !!