مستخلص بذور العنب ضد النسيان

كشفت دراسة علمية أن العنصر المسؤول عن الإصابة بالزهايمر أو النسيان (Amyloid-ß-Oligomeren) الذي هو عبارة عن مركب من بعض البروتينات التي تتجمع في الدماغ يمكن التقليل من تأثيره على حسب نتائج الدراسة التجريبية التي اجريت على فئران المخبر.

وقد تبين في تجارب علمية ماضية أن البوليفينول المستخلص من بذور العنب يمكن محاربة الودائع (مراكز تشكل البروتينات في الدماغ) المسؤولة عن فقدان الذاكرة.

لذلك قام المشرفون في هذه الدراسة بتزويد الفئران التي لديها استعداد وراثي للإصابة بالزهايمر وعلى مدى خمسة أشهر الكثير من مستخلص بذور العنب، الذي يتناسب الإستهلاك اليومي للإنسان بمقدار غرام واحد. بعد خمسة أشهر توصل العلماء لنتيجة أن البروتينات المسؤولة عن الإصابة بالزهايمر (Amyolid-ß-Oligomere) قد قلت من كميتها نتيجة الإستهلاك المتواصل والجرعات المنتظمة من مستخلص بذور العنب وبالتالي إلى تحسن واضح في أداء الذاكرة لدى الفئران.

لذلك من المفيد جداً تناول العنب مع بذوره وعدم رميها، و من الأفضل كسرها أثناء تناول العنب لتسهيل هضمها والإستفادة منها بشكل مناسب.

المصدر:
Liu P, Kemper LJ, Wang J, Zahs KR, Ashe KH, Pasinetti GM. Grape seed polyphenolic extract specifically decreases Aß*56 in the brains of Tg2576 mice. J Alzheimer’s Dis 2011; 26:657-666

التصنيفات

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

error: Content is protected !!