هل من الممكن أن يؤكل الباذنجان الغير ناضج؟

يحتوي الباذنجان الغير ناضج على المركب الكيميائي سولانين، هذا المركب الكيميائي السام يتواجد في جميع النباتات الغير ناضجة من الفصيلة الباذنجانية مثل البطاطا والطماطم. كلما كان الباذنجان غير ناضج كلما كنت كمية السولانين أكبر.

كميات السولانين في الباذنجان

تتواجد السولانين عند بعض الخضار في الثمار نفسه وبعضها في الأوراق كالطماطم مثلاً. ولذلك ينبغي بأن لا تؤكل بشكل نيئ وهي غير ناضجة.
تناول السولانين بتركيز معين وبكميات كبيرة يؤدي إلى حدوث إضطرابات هضمية وإصابة الجسم بالتسمم ومن أعراضها القيء والغثيان. لكن هذا الإحتمال بعيد ونادر، لكن بالرغم من ذلك ينصح بعدم تناول السولانين لأنه يؤدي إلى حدوث أوجاع في البطن التي نحن في غنى عنها.
وينصح أيضاً بشراء الباذنجان الناضجة أو الانتظار إلى حين تلينها إن كانت صلبة أو قاسية، لأن كلما نضج كلما قل فيها تركيز السولانين، الذي يتلاشى عند درجة حرارة عالية، أي عندالطبخ.

نصيحة:

من الأفضل تمليح (ليس بالكثير لأن الملح الزائد يضر بالصحة) شرائح الباذنجان جيداً وتركه لمدة خمسة عشر دقيقة. بهذه العملية يتم التخلص من المواد الضارة فيه وبالإضافة إلى ذلك يتم إمتصاص القليل من الدهون عند القلي مثلاً.

التصنيفات

مقالات ذات صلة

‫36 تعليقات

  1. شكراً جزيلاً على المعلومة القيمة. سنقوم في دراسة ما أشرت اليه وتعديل النشرة.
    وأهلاً وسهلاً بك دائماً على الموقع

  2. الأخوة الكرام مع كل الاحترام والتقدير كلامكم مرسل عن الإشارة إلى بحوث أو دراسات بهذا الشأن أو نسب في أقل تقدير
    وعند رجوعي لبعض المواقع الأجنبية نفت ما يتداول عن أضرار الباذنجان النيئ مبينة أن كمية السولانين الضارة على الإنسان ٤٠٠ ملغ في حين تحتوي ثمرة الباذنجان الواحدة على ١١ ملغ وهو ما يعني أنه ليحدث التسمم على إنسان لابد أن يأكل ٣٦ حبة باذنجان. والأمر مماثل للطماطم والبطاطا وغيرها من فصيلة الباذنجانيات مع اختلاف النسب فيما بينها (من ٣_١٣ملغ)
    وأكل كمية كبيرة من أي شيء يضر عموما فكل شيء زاد عن حده انقلب إلى ضده.
    لذا فلا ضرر في تناول الكميات القليلة من الباذنجان
    وسلامتكم.

  3. انا سمعت الكلام وأكلت باذنجان نيء وصابني تسمم والام لا يعلم بها الا الله واسهال شديد اعزكم الله
    عشان كذا عن تجربة شخصية لا انصح بتناوله نيئا ابدااا 😞

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *